عاشوراء ملحمة التاريخ الكبرى

هل بالأمكان اعتبار عاشوراء ملحمة التاريخ؟

إن خطاب الإمام الحسين(ع) ، ومواقف أصحابه المشرفة ، ومسيرة السبايا وخطب الإمام السجاد (ع) وعمته الحوراء زينب في مجلس ابن زياد ويزيد وكل الصور المشرفة التي وصلتنا من هذه الحادثة الكبرى، تثبت وبكل جدارة واستحقاق كونها ملحمة عظمى في تاريح البشرية

إشارة عابرة لفضائل أمير المؤمنين (علیه السلام)

ما هی الفضائل العظیمة التی ذکرها التاریخ للإمام علی (علیه السلام)؟

یقیناً انّ الله قد حبا علی (علیه السلام) من بین جمیع الأصحاب بکثرة العلم والفهم وحقاً انّه مدینة علم النبی (صلى الله علیه وآله) وکان مرجع الصحابة بعد رسول الله (صلى الله علیه وآله)، وکلما أشکلت على الصحابة معضلة نادوا انّه: "لا توجد معضلة إلا ولها علی"

المهدی الموعود

ما هو اعتقاد أهل السنة فیما یتعلق بالامام المهدی (علیه السلام)؟

ان الاحادیث فی هذا الخصوص کثیرة ابشر فيها الرسول الأعظم بقدوم المهدي المنتظر وظهوره في آخر الزمان، ومن الروایات المقبولة والصحیحة لدى أهل السنة ما جاء فی صحیح الترمذی عن رسول الله قال: "یلی رجل من أهل بیتی یواطئ اسمه اسمی، ولو لم یبق من الدنیا إلا یوم واحد لطول الله ذلک لیوم حتى یلی "..

سعد بن أبی الوقاص

ما هی الفضائل التی رواها سعد بن أبی الوقاص فی حق الامام علی (علیه السلام)؟

رغم عدم مبايعته ونصرته لأمير الؤمنين عليه السلام فقد روى في فضائله عليه السلام روايات عدة منها ما جاء فی صحیح مسلم وخصائص النسائی: "یقول سعد: سمعت رسول الله (صلى الله علیه وآله) یقول فی علی (علیه السلام) ثلاث خصال لو کانت واحدة منها لی لکانت أحب الی من النعم الحمراء والصفراء، سمعته یقول: انه منی بمنزلة هارون من موسى الا ان لا نبی بعدی".
وسعمته یقول: "لأعطین الرایة رجلا یحب الله ورسوله ویحبه الله ورسوله".

المهدی الموعود في عقيدة الفريقين

ما هی وجهة نظر السنة حول المهدی (علیه السلام)؟

اتفق الفريقان على بشارة الرسول الأعظم بالمهدي(ع) وأنه سيظهر بأمر الله في آخر الزمان
قال ابن حجر الهیثمی فی الصواعق المحرقة: والأحادیث التی جاء فیها ذکر ظهور المهدی کثیرة متواترة.
قال الحافظ فی فتح الباری: تواترت الاخبار بأن المهدی من هذه الأمة و أن عیسى بن مریم سینزل و یصلی خلفه.
وکتب الشیعة أیضا أخرجت أحادیث المهدی على کثرتها حتى قیل أنه لم یرو عن رسول الله (ص) أکثر مما روی عنه فی أحادیث المهدی

الإمام علي (عليه السلام) في كلام أبي أیّوب الأنصاری

کیف یصف أبو أیوب الأنصاری علیا (علیه السلام)؟

عن أبي الزبير، عن جابر قال: قال أبو أيوب الأنصاري: اعرضوا حبَّ عليٍّ (عليه السلام) على أولادكم، فمن أحبَّه فهو منكم، ومن لم يحبه فاسألوا أمه من أين جاءت به، فإني سمعت رسول الله (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ) يقول لعلي بن أبي طالب (عليه السلام): لا يحبك إلا مؤمن، ولا يبغضك إلا منافق.

عائشة تصف الإمام علي (عليه السلام)

کیف وصفت عائشة أمیر المؤمنین (علیه السلام)؟

قالت عائشة: ما یمنعنی ما بینی وبین علی أن أقول الحق؛ سمعت النبی (ص) یقول: تفترق أمتی على فرقتین، تمرق بینهما فرقة محلقون رؤوسهم، محفون شواربهم، أزرهم إلى أنصاف سوقهم، یقرؤون القرآن لا یتجاوز تراقیهم، یقتلهم أحبهم إلی وأحبهم إلى الله تعالى .
فقلت ـ أبو قتادة ـ: یا أم المؤمنین، فأنت تعلمین هذا فلم کان الذی منک؟ !
قالت: یا أبا قتادة ، وکان أمر الله قدرا مقدورا ، وللقدر أسباب

اُمّ سَلَمة تصف الإمام علي (عليه السلام)

کیف تصف اُمِّ سَلَمة الامام علی (علیه السلام) فی کلامها؟

في واقعة الغدير الكبرى، تقدّمت هذه المرأة العظيمة لنُصرة  الإمام (ع) والدفاع عنه وتهيئة المهاجرين والأنصار لتأييده والذبّ عنه. وقد وقفت يوماً تودّعه قائلةً له:
سِرْ في حِفْظ الله وفي كَنَفِه، فوَاللهِ إنّك لعَلى الحقِّ والحقُّ معك، ولولا أنّي أكره أن أعصيَ اللهَ ورسوله ـ فإنّه أمَرَنا صلّى الله عليه وآله أن نقرَّ في بيوتنا ـ لَسِرْتُ معك، ولكن ـ واللهِ لأُرسلنّ معك مَن هو أفضل عندي وأعزّ علَيّ من نفسي ابني عمر.
پایگاه اطلاع رسانی دفتر مرجع عالیقدر حضرت آیت الله العظمی مکارم شیرازی
سامانه پاسخگویی برخط(آنلاین) به سوالات شرعی و اعتقادی مقلدان حضرت آیت الله العظمی مکارم شیرازی
تارنمای پاسخگویی به احکام شرعی و مسائل فقهی
انتشارات امام علی علیه السلام
موسسه دارالإعلام لمدرسة اهل البیت (علیهم السلام)
خبرگزاری دفتر آیت الله العظمی مکارم شیرازی

قال ابو عبدالله (عليه السلام):

لا تدع زيارة الحسين بن على عليهما السلام و مر أصحابک بذلک يمد الله فى عمرک و يزيد فى رزقک و يحييک‏ الله سعيدا و لا تموت الا شهيدا.

وسائل الشيعه، چ 10 ص335