المهدی الموعود في عقيدة الفريقين

ما هی وجهة نظر السنة حول المهدی (علیه السلام)؟

اتفق الفريقان على بشارة الرسول الأعظم بالمهدي(ع) وأنه سيظهر بأمر الله في آخر الزمان
قال ابن حجر الهیثمی فی الصواعق المحرقة: والأحادیث التی جاء فیها ذکر ظهور المهدی کثیرة متواترة.
قال الحافظ فی فتح الباری: تواترت الاخبار بأن المهدی من هذه الأمة و أن عیسى بن مریم سینزل و یصلی خلفه.
وکتب الشیعة أیضا أخرجت أحادیث المهدی على کثرتها حتى قیل أنه لم یرو عن رسول الله (ص) أکثر مما روی عنه فی أحادیث المهدی

المهدی الموعود

ما هو اعتقاد أهل السنة فیما یتعلق بالامام المهدی (علیه السلام)؟

ان الاحادیث فی هذا الخصوص کثیرة ابشر فيها الرسول الأعظم بقدوم المهدي المنتظر وظهوره في آخر الزمان، ومن الروایات المقبولة والصحیحة لدى أهل السنة ما جاء فی صحیح الترمذی عن رسول الله قال: "یلی رجل من أهل بیتی یواطئ اسمه اسمی، ولو لم یبق من الدنیا إلا یوم واحد لطول الله ذلک لیوم حتى یلی "..

الولی الغائب عن الأنظار

هل لله تعالى أولیاء مجهولون بین عباده؟

لله نوعان من الأولياء: الولیّ المعروف الذی یعرفه الناس، والولیّ المجهول الذی لا یعرفه الناس، وإن عاش معهم، واطلع على أحوالهم واخبارهم.
الامام المهدی (علیه السلام) کصاحب موسى، ولیّ الهي مجهول بنظر الناس، وان کان فی الوقت نفسه منشأ آثار کثیرة للأمة، وبعبارة أخرى ان لا أحد من الناس یعرفه وان انتفعوا بوجوده المبارک. 

ولادة المهدی المنتظر (علیه السلام)

ما هو اعتقاد الفريقين في باب ولادة المهدی الموعود (علیه السلام)؟

یعتقد الشیعة ان الامام المهدی المنتظر (علیه السلام) ولد فی سنة 255 هـ بمدینة سامراء فی بیت أبیه، وترعرع فی أحضان والده الامام الحسن العسکری (علیه السلام) إلى حین وفاة والده فی سنة (260 هـ).

خصائص المصلح العالمی

ما هی خصائص المصلح العالمی من منظور الروایات الإسلامیة؟

إن من صفات المصلح العالمي حسب الروايات ما يلي:
وردت صفات المصلح العالمی فی الروایات الاسلامیة الشیعیة والسنیة کالتالی:
1ـ إنه من أهل بیت النبی (صلى الله علیه وآله)، 389 روایة.
2ـ إنه من أبناء الامام علی (علیه السلام)، 214 روایة.
3ـ إنه من أبناء فاطمة (علیها السلام)، 192 روایة.
4ـ إنه الولد التاسع من ذریة الحسین (علیه السلام)، 148 روایة.
5ـ إنه من ولد الامام السجاد (علیه السلام)، 185 روایة.
6ـ إنه من ولد الامام الحسن العسکری (علیه السلام)، 146 روایة.
7ـ إنه الإمام الثانی عشر من أئمة أهل البیت، 136 روایة.

الاعتقاد بالمصلح العالمی

هل تعتقد جمیع الفرق الاسلامیة بظهور المصلح فی آخر الزمان؟

المسلمين فهم على اختلاف مذاهبهم وفرقهم يعتقدون بظهور الإمام المهدي في آخر الزمان وعلى طبق مابشّر به النبي صلى الله عليه وآله وسلم ، ولايختص هذا الاعتقاد بمذهب دون آخر ، ولا فرقة دون أُخرى. وما أكثر المصرّحين من علماء أهل السنة ابتداءً من القرن الثالث الهجري وإلى اليوم بأنّ فكرة الظهور محلّ اتّفاقهم ، بل ومن عقيدتهم أجمع ، الأكثر من هذا إفتاء الفقهاء منهم : بوجوب قتل من أنكر ظهور المهدى ، وبعضهم قال : بوجوب تأديبه بالضرب الموجع والاِهانة حتى يعود إلى الحقّ والصواب على رغم أنفه ـ على حدّ تعبيرهم ـ كما سنشير إليه في الفتوى الصادرة على طبق معتقد المذاهب الاَربعة.

المهدی(عج) لا خیر فیه لغیبته!

هل یصح أن المهدی(عج) لا خیر فیه لغیبته؟

إنّ وجود المهدي عليه السّلام عين خير ولطف من واهب العطيّة (فإن وجوده لطف و تصرفه لطف آخر)، والمؤمنون منتفعون به في الدارين معا و إن كان غائبا، کما فی حديث جابر عن النبي(ص) قال: (يا رسول اللّه فهل ينتفع‏ الشيعة به في غيبته؟ فقال: أي والذي بعثني بالنبوة إنهم لينتفعون به ويستضيئون بنور ولايته كانتفاع الناس بالشمس؛ و إن جلله السحاب)

فلسفة الغیبة

ما هی فلسفة الغیبة؟

إن فلسفة الغيبة فلسفة متكاملة وعميقة على مستوى النظرية والتطبيق معاً، ولا يفهم هذه الفلسفة حق فهمها إلا المؤمنون السائرون على نهج أهل البيت(ع) في سلوكهم وفي فكرهم على حد سواء ، ومن أهم مفاصل هذه الفلسفة هو التمحيص وتحدث العملية التمحيصية باستعمال غربال خاص أشير إليه في روايات أهل البيت (ع): عن جعفر  بن محمد قال: (والله لتمحصن، والله لتغربلن كما يغربل الزؤان من القمح) وهكذا شأن الناس في الغيبة فكلما طال أمد الغيبة أو أمتد زمانها كلما وقع من الغربال الزؤان من الناس، حتى يحصل الامتياز التام بين الخبيث والطيب ومثل الغربال في الغيبة هو الفتن، وهي امتحانات من الله تعالى للناس، إن المراحل التي تمر بها عملية الغربلة عبر العصور لابد أن تتمخض عن جماعة صالحة من المؤمنين الذين هم الحصيلة التاريخية التي تفرزها جولة الباطل في الدنيا ليكونوا قادة دولة الحق إلى قيام الساعة. وهنا نلحظ مفصل آخر من مفاصل فلسفة الغيبة إلا وهو انتظار الفرج، لأن انتظار الفرج هو من أبرز مقومات النجاح في التمحيص.
پایگاه اطلاع رسانی دفتر مرجع عالیقدر حضرت آیت الله العظمی مکارم شیرازی
سامانه پاسخگویی برخط(آنلاین) به سوالات شرعی و اعتقادی مقلدان حضرت آیت الله العظمی مکارم شیرازی
تارنمای پاسخگویی به احکام شرعی و مسائل فقهی
انتشارات امام علی علیه السلام
موسسه دارالإعلام لمدرسة اهل البیت (علیهم السلام)
خبرگزاری دفتر آیت الله العظمی مکارم شیرازی

رسول الله (ص)

الصوم يدق المصير، و يذيل اللحم، و يبعد من حر السعير

روزه روده را باريک مي کند، گوشت را مي ريزد، و از گرماي سوزان دوزخ دور مي گرداند

ميزان الحکمة 6 / 389